تابع: البشرية تُواجه عِدة تحديات تتمثل في تداعيات جائحة كورونا، والتحديات تفرض علينا واقعًا جديدًا، مؤكدا أنا التعافي الأخضر ضرورة ملحة على رأس قائمة أولويات اقتصاد الحكومات.

 

انطلق صباح اليوم الأربعاء، فعاليات مُنتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي ICF Egypt 2020، في نسخته الأولي، الذي تنظمه وزارة التعاون الدولي، بالقاهرة، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، ويعقد على مدار يومان، بمشاركة رفيعة المستوى على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي.

 

تشهد فعاليات المنتدى - الذي يجمع بين الحضور الفعلي والافتراضي- انعقاد 5 جلسات حوارية حول دور الشراكات متعددة الأطراف في جهود إعادة البناء ما بعد كوفيد 19، وتعزيز آليات التمويل الدولي للتوافق مع أهداف التنمية المستدامة 2030، وتشجيع مشاركة القطاع الخاص في التنمية من خلال التعاون الدولي، والتحول الأخضر: الفرص والتحديات التي تواجه الدول النامية، بالإضافة إلى الجلسة الختامية حول الاستثمار في رأس المال البشري.

 

كما ينعقد خلال المنتدى 6 ورش عمل حول تفعيل آليات التعاون الإقليمي في ظل اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية، ومشاركة تجربة مصر في مطابقة التمويلات الإنمائية مع الأهداف الأممية للتنمية المستدامة، ودعم رائدات الأعمال: نحو الشمول المالي للمرأة، والأمن الغذائي والتشغيل في إفريقيا في عصر التحول الرقمي، والابتكار وريادة الأعمال: الشباب قاطرة التنمية في إفريقيا والشرق الأوسط، والتعاون الثلاثي مع قارة إفريقيا.قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، إن الحكومات لن تستطيع تحقيق التعافي الأخضر بمفردها.

 

أضاف السيسي خلال كلمة مُسجلة، على هامش منتدى مصر للتعاون الدولي والتمويل الإنمائي، اليوم الأربعاء، أننا نؤكد أهمية تحقيق التكامل الإفريقي من خلال تفعيل الآليات التنفيذية لاتفاقية التجارة الحرة الإفريقية، مشيرًا إلى أن مصر اتخذت خطوات فعالة نحو تحقيق التنمية المستدامة.

المصدر: القاهرة 24